لقد أصبح العيش في المنازل الخضراء (المنازل المستدامة ذاتياً) فكرة يسعى الكثيرون إلى تحقيقها. مع الزيادة المستمرة في أسعار الكهرباء والمياه وغيرهما من المرافق، أصبحت المنازل الخضراء حل سهل وآمن. كل ما يلزم هو بعض التفاني وخطوات قليلة والنتيجة تؤدي بالتأكيد إلى منزل فعال أكثر من حيث التكلفة والصحة.

وأفضل ما في الأمر هو أنه ليس عليك البدء من الصفر. بالطبع، إذا كنت لا تزال في مرحلة البناء، هناك العديد من المواد المعاد تدويرها التي يمكنك استخدامها. ولكن إذا لم يكن الأمر كذلك، ركز على التغييرات التي يمكنك إجراؤها.

الطاقة البديلة

الطاقة البديلة

تتمثل الخطوة الأولى في تحويل منزلك ليصبح مثل المنازل الخضراء في تبني استخدام مصادر الطاقة النظيفة والمتجددة. في السنوات الأخيرة، أصبح التحول الى تلك المصادر أسهل بكثير بسبب التقدم التكنولوجي. يمكنك اختيار الاعتماد على الطاقة الشمسية، طاقة الرياح، أو حتى هجين من الاثنين معا وذلك يعتمد على موقع منزلك وتوافر أي من هذه الخيارات.

على الرغم من أن التركيبات الأولية قد تكون مكلفة، فانها أكثر كفاءة على المدى الطويل. وسوف تستمر في توفير الكهرباء لمنزلك  بدون اي مقابل مادي أو ضرر على البيئة.

إدارة المياه

إدارة المياه

هذه الخطوة التالية يمكن أن تكون صعبة قليلا وتتطلب المزيد من العمل من جانبك. هناك بعض الخيارات أمامك إذا قررت أن تعتمد على إدارة المياه لجعل منزلك مثل المنازل الخضراء أو المنازل المستدامة ذاتياً.

حفر بئر

إذا كنت تعيش في منطقة حيث يمكنك حفر بئر، إذاً قم بذلك واستخدم المياه لجميع متطلبات منزلك. يمكنك حتى استخدام طاقة الرياح أو الطاقة الشمسية لضخ المياه.

وبطبيعة الحال، ليس كل شخص قادر على حفر بئر في حديقة منزله، لذلك إليك خيارات أخرى.

الاعتماد على مياه الأمطار

مرة أخرى، قد يكون من الصعب القيام بهذا الأمر إذا كانت الأمطار لا تتساقط بانتظام لديك. ولكن إذا كنت تعيش في بلد ممطر، فعليك استخدام الماء كمورد للطاقة المتجددة. يمكنك أن تحصد الماء مباشرة على سطح منزلك. وبالرغم من أن هذه المياه غير صالحة للشرب فهناك الكثير من الاستخدامات الأخرى لها في المنزل.

بعد حصاد المياه، يتم توجيهها إلى نظام مضخة وتصفيتها واستخدامها في الاستحمام والتنظيف والغسيل. يمكنك حتى تثبيت سخانات مياه تعمل بالطاقة الشمسية لتوفير لك الماء الساخن.

بعد الانتهاء من استخدام مياه الأمطار التي تم جمعها، لا يزال بإمكانك استخدامها في جميع أنحاء المنزل. قم بتصفية المياه لإزالة أي بقايا كبيرة ثم استخدمها في الحديقة كمياه ري. التربة والجذر سوف تقوم بتنظيف وتصفية المياه بشكل طبيعي.

إذا كان هذا الأمر يبدو معقدا للغاية، يمكنك ببساطة جمع المياه باستخدام برميل قائما بذاته. يمكنك بعد ذلك استخدام المياه مباشرة في الحديقة وخفض الفواتير الخاصة بك.

ازرع الفواكه والخضروات بنفسك في منزلك

ازرع الفواكه والخضروات بنفسك في منزلك

على الرغم من أن هذا يتطلب الجهد والتفاني من جانبك، فإنه بالتأكيد يستحق كل هذا العناء. ازرع الفواكه والخضروات العضوية لاستخدامك الشخصي باستخدام مياه الأمطار التي قمت بجمعها لتعيش في منزل من المنازل الخضراء. هذا ليس فقط بديلا صحي لك ولعائلتك، ولكن أيضا خطوة كبيرة نحو الاكتفاء الذاتي.

قد لا يكون لديك مساحة كافية لتنمو جميع الاحتياجات الخاصة بك، وفي هذه الحالة، ابدأ بخطوات صغيرة. ازرع بعض الأعشاب التي تستخدمها بانتظام في طعامك وتمتع بثمار عملك.

الإضاءة الطبيعية والتحكم في المناخ

الإضاءة الطبيعية والتحكم في المناخ

تحاول المنازل الخضراء تقليل تأثيرها السلبي في العالم. وإحدى الطرق التي تمكنك القيام بذلك هي عن طريق تقليل كمية الطاقة التي تستخدمها عند تسخين وتبريد وإضاءة منزلك.

ابني منورا في منزلك ليضيء غرفة بأكملها خلال النهار. استخدم نظم التهوية للتبريد والأسطح الخضراء للحفاظ على منزلك معزول من الحرارة طوال العام. ومن المهم أيضا استخدام المواد العازلة على النوافذ والأبواب في بيتك للسيطرة على درجة الحرارة داخل المنزل على مدار السنة.

تغييرات صغيرة مثل ابقاء الستائر مفتوحة خلال أيام الشتاء لتدفئة منزلك واغلاقها خلال أيام الصيف للحفاظ على البرودة الداخلية ستساعدك كثيرا. وعلاوة على ذلك، إذا كنت لا تزال تصمم منزلك، حاول تصميمه حول الحركة السنوية للشمس وهذا سيجعله بارد في الصيف ودافئ في فصل الشتاء.

المواد المعاد تدويرها

المواد المعاد تدويرها

إذا كنت خلال المرحلة الأولى من بناء منزل مستدام ذاتياً، إذاً هذه الخطوة يجب أن تكون سهلة. اطلب من المقاول استخدام المواد المعاد تدويرها عند الإمكان بدلا من استخدام مواد البناء العادية.

أيضا، قم بتوظيف مقاول يهتم بالبيئة ولا يهدر المواد. قم بإعادة التدوير داخل منزلك كذلك، لا ترمي الأغراض بكل بساطة لأنك لا تحتاج إليها. حاول العثور على استخدام آخر لها أو قم ببيعها أو التبرع بأي شيء لم تعد بحاجة إليه في منزلك.

ختاماً، فإن تحويل منزلك ليصبح أحد المنازل الخضراء قد يكون له تكلفة من ناحية الوقت والمجهود والأموال، لكنه بكل تأكيد له عائد كبير من نواح كثيرة على طريقة معيشتك وتكاليفها وعلى منزلك وأسرتك كذلك. كلما بكرت في تحويل منزلك ليكون مستدام ذاتياً (خاصة في المراحل الأولى من بنائه)، كلما كانت عملية تحويله أسهل وذات تكلفة أقل.

مقالات ذات صلة

تحميل التعليقات