تحرز شركة الدار العقارية تقدماً قوياً في خطط الاستدامة

أخبار العقارات في الإمارات Aldar Properties

أعلنت شركة الدار العقارية  ، أكبر مطور عقاري في أبوظبي ، عن إصدار تقريرها السنوي الثاني للاستدامة، لتسليط الضوء على التقدم القوي الذي أحرزته الشركة خلال العام 2019 و رسم خارطة طريق طموحة للمستقبل من خلال تحديد مجموعة من الالتزامات الرئيسية.

 

و قد جرى إعداد التقرير بما يتماشى مع المؤشرات والمعايير العالمية الرئيسية كمعايير المبادرة العالمية لإعداد التقارير GRI.

و قال غريغ فيوار، مدير الشؤون المالية والاستدامة في شركة الدار العقارية: “حرصنا منذ البداية على إنشاء شركة تتخذ الاستدامة كنهجٍ للعمل ودليلٍ يوجه عملياتنا ومشاركاتنا ويحفز مسيرة الابتكار والنمو. كما أضاف أن تقرير الاستدامة السنوي الثاني يمثل لشركة الدار إنجازاً هاماً ومحطة فارقة في هذه المسيرة من خلال وضع خريطة طريق محددة وواضحة للمستقبل قائمة على أدلة وإثباتات قوية، إلى جانب تطبيق استراتيجية و إطار عمل محدث للاستدامة. ولا تقتصر أهمية الإنجازات والنتائج التي أفصحنا عنها في التقرير على إبراز تميز الدار العقارية كشركة مسؤولة، و لكنها أيضاً توفر دليلاً لعملياتنا لمواكبة التوجهات المستقبلية و التحول العالمي المتسارع نحو مواءمة نمو الشركات مع مستهدفات الاستدامة”.

 

ولضمان إعداد التقارير يلبي متطلبات المستثمرين الذي يسمح بمراقبة ومتابعة التقدم السنوي الذي تحرزه الشركة على نطاق واسع ، قامت شركة الدار العقارية  بتقسيم الركائز الأربع بدقة على مؤشرات أداء رئيسية مختلفة  صممت بعناية وفقًا لإستراتيجية شركة الدار العقارية. من خلال تحديد عام 2019 كعام أساسي ، وسعت شركة الدار بشكل ملحوظ من تغطية بيانات الاستدامة الخاصة بها لتشمل جميع أصولها السكنية و التجارية والفنادق والمنشآت الترفيهية  ووجهات التسوق ، إلى جانب التوجه إلى إدراج أكاديميات الدار في تقرير عام 2020.