تبحث مجموعة دبي العقارية ليمِتلِس عن المستشارين

أخبار العقارات في الإمارات

أبلغت شركة ليمِتلِس للتطوير العقاري ومقرها دبي دائنيها أنها تتطلع إلى توظيف مستشارين قانونيين وماليين للعمل على خطة إعادة هيكلة مالية.

كانت ليمِتلِس إلى جانب نخيل بعد انهيار العقارات في دبي وأزمة الديون اللاحقة من بين أكبر الخسائر التي حدثت في عام 2009.

كانت الشركة المملوكة سابقًا لشركة الاستثمار الحكومية دبي العالمية ، وواحدة أيضاً من العديد من الهياكل في دبي التي تم فرضها لإعادة هيكلة ديونها.

أكد وكيل لمجموعة من دائني شركة ليمِتلِس في خطاب إلى بنك المشرق أن الشركة لن تكون قادرة على دفع الأرباح المستحقة في نهاية مارس 2020 بعد أزمة السيولة.

وأضافوا أنهم شاركوا خطواتهم الأولى مع دائنيها لإيجاد حلول تفيد جميع أصحاب المصلحة.

وذكرت ليمِتلِس أن الرسالة كانت تخاطب مجلس إدارة الشركة من فريق من دبي العالمية، ويؤكد الالتزام باتفاق الشركة على خطة إعادة الهيكلة لصالح المشاركين والدائنين الآخرين، وينتهي بأنهم كانوا في المراحل النهائية من مشاركة المستشارين القانونيين والماليين لتقديم مساعدتهم.

قد أوضحت مصادر في عام 2016 أن ليمِتلِس أجرت اتفاقية إعادة هيكلة ثانية مع المقرضين لدفع حوالي 1.2 مليار دولار من الديون المصرفية على ثلاثة أقساط في ديسمبر 2016 و 2017 و 2018 ولكن تم سداد جزء منها فقط.