تحقيق رؤية 2030 يستلزم تعاون بين ملاك الأراضي والمستثمرين وشركات التمويل

أخبار العقارات في السعودية Saudi Arabia pursues goal of doubling size of capital city

ناقش كبار مسؤولي المؤسسات الكبرى المالية والعقارية خلال مؤتمر يوروموني الذي اختتم أعماله أمس القضايا المتعلقة بالقطاع العقاري في المملكة، بما ذلك أنظمة التسعير العقارات ودراسة مستويات الطلب، وتأثير الظروف الاقتصادية المتقلبة على القطاع العقاري. وخلال المؤتمر تم تسليط الضوء على دور الاستثمارات العالمية في المملكة.

وقال “أسامة سراج” مدير التطوير في مجموعة كيان أن هناك مليون شخص سيحتاج إلى سكن خلال الخمس عشر سنة المقبلة وهذا يستلزم العمل المشترك بين الحكومة والمطورين العقاريين والبنوك لتحقيق هذا الهدف، مشيرا إلى أن الأسعار الحالية للعقار توفر سكن لـ 25% فقط من طالبي السكن وهذا يستلزم توفير بدائل تمويل مناسبة.

وقال “بدر الحماد” رئيس مجلس إدارة مكين كابيتال وهي شركة مساهمة استثمارية مرخصة من هيئة سوق المال، أن رؤية 2030 لها أهداف محددة ولها نسب تسعى للوصول إليها ولكي يتم تحقيق أهداف هذه الرؤية لابد من وجود تعاون بين ملاك الأراضي والمطورين العقاريين، وعلى شركات التمويل تقديم القروض اللازمة بعوائد منطقية وعلى المطورين أيضا بناء الوحدات بتكلفة منطقية، وذلك حتى يتم تحقيق المطلوب بأسعار مناسبة.

وأضاف أن هذا يعتبر تحديا كبيرا في ظل التغيرات التي قد تشهدها أسعار الفائدة، كما أكد على أن القطاع الخاص قادر على تنفيذ رؤية 2030 في حال السرعة في إصدار الإجراءات وتنفيذها بحيث تصبح على أرض الواقع.