دلل حواسك مع متعة تذوق الطعام البحريني التقليدي، سوف نصحبك في مغامرة في المنامة لتذوق الطعام البحريني اللذيذ!

الطعام البحريني مثير مثله مثل الظروف الإقتصادية هناك; دائما في تغير و تحسن مستمر. العاصمة البحرينية، المنامة،دليل قوي على هذه التحولات النوعية. تناول الطعام البحريني اللذيذ بمثابة مغامرة في المنامة، مغامرة ممتعة ومشبعة!

خلال السنوات الماضية، تدفق الأجانب بكثرة إلى البلاد، و خصوصا الى المدينة و التي أثرت بشكل كبير على أذواق الشعب البحريني. اليوم، المملكة البحرينية تضم مطاعم مختلفة من كل دول العالم مثل المطاعم الأمريكية، الصينية، الأوروبية، الفلبينية، الهندية، الإيطالية، الباكستانية والتايلاندية.

ولكن قبل أن تقرر الذهاب الى واحدة من هذه المطاعم، لماذا لا تأخذ بهذه المقولة الشهيرة، “عندما تكون في روما، أفعل ما يفعله الرومان؟” أو عندما تكون في البحرين، يجب أن تأكل ما يأكله البحرينيين!”

المطبخ التقليدي

المطبخ التقليدي

البحرين هي جزيرة صحراوية، مما يعني أن هناك أنواع عديدة من الطعام محدودة في المقام الأول بعكس الحيوانات البرية التي تعيش هناك والنباتات التي تنمو في الصحراء، الجِمال مثال من أنواع هذه الحيوانات و الذي يستخدم للحصول على الحليب و اللحم في معظم المناسبات الخاصة و كذلك التمر الذي تشتهر به البحرين. و كذلك المأكولات البحرية وفيرة بالمملكة مثل: سرطان البحر “السلطعون”، الوقار، جراد البحر، الماكريل، الجمبري وغيرها.

البحرين تقع في منطقة الشرق الأوسط، فهي تقدم أنواع كثيرة من المأكولات الشهيرة في منطقة الشرق الأوسط مثل: الأرز، الكباب، الضأن، الدجاج، السمك، الزيتون، و كذلك الأعشاب مثل: البقدونس، إكليل الجبل، و كذلك التوابل. يوجد أطباق أخرى شهرية بالمنامة مثل: الحمص، التبولة و الفلافل.

يشكل تنوع مطاعم البحرين جنة للذواقة، سوف تجد جميع أنواع الطعام في المطاعم المختلفة، ولكن لمغامرة حقيقية في المنامة جرب المطبخ التقليدي البحريني ولن تندم.

تناول البلاليط على الإفطار يجعل الجميع سعداء!

البلاليط

عادة ما يتم تقديم البلاليط على الإفطار، وياكون الطبق من شعيرية مقلية مع السكر تقدم مع بيض مقلي بالزعفران، هذا الطبق المتميز مقرمش وطري، حلو ومالح، كل هذا في نفس الوقت!

لتبدأ مغامرة في المنامة يجب أن تبدأ بإفطار جيد، وإذا أردت أن تجد أفضل أماكن الإفطار في البحرين (عادة ما يعني هذا بلاليط رائعة) فلا يوجد أفضل من زعفران.

يقع مطعم زعفران في سوق القيصرية وهي منطقة تم تجديدها في المحرق بالتعاون مع هيئة البحرين للثقافة والآثار، ويقع المطعم في منزل بحريني تقليدي قديم تم تجديده، مكان نموذجي لتجربة بحرينية تقليدية.

المجبوس تجربة أساسية

المجبوس

المجبوس هو الأكلة الشعبية في البحرين، ويشبه إلى حد ما البرياني الهندي والكبسة السعودية. يختلف الأطباق الثلاث في المكونات وطريقة التقديم، ولكن الثلاثة يتشابهون في الفكرة، أرز بسمتي غني بالبهارات يطهى مع نوع من أنواع اللحم.

يجب أن تتذوق “المجبوس” عند زيارتك للمنامة, و هي عبارة عن: أرز مختلط مع الدجاج أو السمك و يكتسب اللون البني بسبب التوابل المستخدمة. معظم المطاعم في مدينة المنامة تقدم هذه الأكلة.

لتذوق المجبوس البحريني التقليدي يمكنك الذهاب في زيارة عائلية إلى أسرة بحرينية لطيفة، أو يمكن أن تذهب إلى مقهى حاجي، يشكل هذا المقهى تجربة تقليدية بالكامل.

ولكن تأكد من الذهاب في الوقت المناسب للمجبوس، في مقهى حاجي لا توجد قائمة طعام، بل يتم تقديم الطعام تبعاً للوقت الذي تذهب به، اما إفطار بحريني تقليدي، مشاوي، أو مجبوس رائع!

لا تنس الشاورما

الشاورما

النسخة البحرينية من الأكلة الغربية “الهامبورجر” تعرف بإسم”الشاورما” و هي الأكلة المفضلة هناك. الشاورما تتكون من الحم البقري أو الدجاج مع خليط من الخضار و الصلصة ملفوفة في خبز مخصوص.

هناك العديد من مطاعم الشاورما في المنامة، ولكن إذا كنت تريد تنجربة الشاورما لأول مرة عليك الإتجاه إلى شارع أسامة بين زيد في العدلية، أو ما يعرف بشارع الشاورما! جميع أكشاك الطعام في هذا الشارع مخصصة لبيع الشاورما!

يمكنك شراء الشاورما في هذا الشارع طوال اليوم، بداية من الساعة السابعة صباحاً. يوجد العديد من الباعة هناك فلن نرشح لك واحداً بعينه، اختر ما يعجبك واستمتع.

يجب أن تجرب الأوزي!

الأوزي

أو ماذا عن أكلة “الأوزي” الشهية, و هي عبارة عن لحم الضأن المشوي و المحشو بالأرز و البيض المسلوق والبصل والتوابل؟ فذلك يجعل رحلتك الطويلة جديرة بالإهتمام.

عادة ما يتم تقديم الأوزي في الحفلات والولائم العائلية حيث يتم تقديم الخروف بأكمله على صينية ضخمة من الأرز، وبالرغم من ذلك يمكنك تجربة الأوزي في أحد المطاعم التي تقدم الطعام البحريني التقليدي مثل مطعم كرامي.

بعد الطعام اللذيذ، نحتاج إلى بعض القهوة!

القهوة

القهوة, هي المشروب الشعبي في البحرين و هي عبارة عن بن مخصوص و تقدم عادة مع التمر. يمكنك أن تجد القهوة البحرينية التقليدية في كل مكان في المنامة. أحد مزايا مملكة البحرين هو انها تدلل جميع محبي الكافيين، الشاي والقهوة موجودان في كل مكان بتنوع ووفرة.

يمكن أن تجد القهوة التقليدية في جميع المقاهي في البحرين، وجميع محلات الشاي كذلك، لا تكتمل مغامرة في المنامة بدون بعض الشاي أو القهوة.

الحلوى تذهب إلى القلب مباشرة!

الحلوى

و لكن, ماذا عن الحلوى؟ إسأل عن الحلوى الشعبية هناك التي تسمى “الشويطر” أو “الحلوى البحرينية”. هذه الحلوى تٌصنع من نشا الذرة و الزعفران مع مكسرات متنوعة و محليات مختلفة مثل العسل. فهذه قد تكون نهاية رائعة لوجبة شهية.

يجب أيضاً أن تجرب حلوى الرانجينا، وهي حلوى تقليدية شعبية يحبها الجميع تتكون من التمر مع التوبل والمكسرات.

يمكنك تجربة الحلوى التقليدية البحرينية لدى مقهى روش، وهو مطعم ومقهى صغير يقدم العديد من الأطباق الخليجية والعالمية.

إذا كنت لا تريد خوض مغامرة تذوق الطعام هذه، فمطاعم الوجبات السريعة متوفرة في جميع أنحاء العاصمة لتناسب جميع الأذواق. ولكن، سوف تقدر أكثر جمال هذا البلد عندما تجرب الطعام البحريني. يلاّ ناكل