تتمتع مستشفيات الرعاية الصحية في البحرين بجودة عالية ومجهزة بأحدث المعدات، وتتمتع الدولة بأحد أنظمة الرعاية الصحية الأكثر تقدمًا في الخليج.

تأخذ البحرين الرعاية الصحية لمواطنيها وسكانها على محمل الجد. حيث يحق للبحرينيين الحصول على رعاية صحية مجانية، وتتمتع الدولة بأحدث أنظمة الرعاية الصحية في منطقة الخليج.

تمتلك البحرين نظام الرعاية الصحية الأكثر تقدمًا وتقدماً من الناحية التكنولوجية والشاملة في أي دولة من دول مجلس التعاون الخليجي، مع وجود عدد أكبر من الأطباء والممرضات وأطباء الأسنان لكل فرد. بالإضافة إلى ذلك، يوجد في البحرين أطباء مؤهلون، وكثير منهم تلقوا تعليمهم في الخارج قبل العودة لممارسة الطب في بلادهم. جامعة الخليج العربي، والكلية الملكية للجراحين في أيرلندا، وكلية الصحة والعلوم، وجامعة AMA الدولية هي المؤسسات الطبية الأربعة في البحرين.

يتوفر كل من أنظمة الرعاية الصحية العامة والخاصة، حيث يكون النظام العام مجانيًا أو مدعومًا بشكل كبير. تتمتع البحرين بطلب كبير على الخدمات الطبية المتخصصة، وتتوفر أحدث الإجراءات الطبية الجراحية على نطاق واسع. ينقسم نظام الرعاية الصحية في البحرين إلى ثلاث مراحل: الأولية والثانوية والثالثية.

العناية الصحية الأولية

الرعاية الصحية الأولية هي حجر الزاوية في نظام الرعاية الصحية في مملكة البحرين. تدير وزارة الصحة 22 مركزًا صحيًا تقدم الرعاية الصحية الأولية.

الرعاية الأولية هي نقطة الاتصال الأساسية، وهي مدعومة بنظام إحالة راسخ مع رعاية ثانوية. يتلقى جميع المواطنين البحرينيين معاملة مجانية، بينما يدفع الوافدون ثلاثة دنانير (3.000 دينار بحريني) لكل زيارة.

هناك مجموعة واسعة من الخدمات العلاجية والوقائية والترويجية المتاحة. تشمل الخدمات العلاجية إدارة الأمراض المزمنة، والأمراض الحادة، والرعاية العاجلة، والإجراءات البسيطة، ورعاية المسنين، وعيادات الخلايا المنجلية في ثلاثة مراكز صحية، وخدمات الولادة، وخدمات صحة الفم، والزيارات المنزلية.

خدمات ما قبل الولادة، والفحص الدوري للأطفال، والتحصين، وخدمات ما بعد الولادة، وخدمات تنظيم الأسرة، وخدمات النساء الدورية، وخدمات ما قبل الزواج، والفحص بالموجات فوق الصوتية للحوامل، كلها أمثلة على الخدمات الوقائية. تشمل الخدمات الوقائية علاجات صحة الفم مثل برامج مانع تسرب الشقوق، وتطبيق الفلورايد، والأنشطة التعليمية، ورعاية أسنان الأم والطفل، ومرضى السكر، وكبار السن، والعملاء من ذوي الاحتياجات الخاصة.

تتوفر خدمات داعمة أخرى، بما في ذلك العلاج الطبيعي والتشخيص والأدوية والمساعدة الاجتماعية. تُستخدم خدمات التثقيف الصحي، فضلاً عن الخدمات التعليمية والترويجية للمشاركة المجتمعية، لتقديم الخدمات الترويجية.

الرعاية الصحية الثانوية

تقدم وزارة الصحة خدمات الرعاية الصحية الثانوية من خلال عدد من المستشفيات. مجمع السلمانية الطبي هو المستشفى الرئيسي في البحرين (المستشفى العام).

مجمع السلمانية الطبي هو مركز رعاية صحية متعدد التخصصات يوفر العلاج في حالات الطوارئ والثانوية والثالثية لجميع البحرينيين. يعالج قسم الحوادث والطوارئ المرضى والجرحى الذين يحتاجون إلى رعاية طبية فورية.

في SMC، يتم تقديم رعاية المرضى الداخليين من خلال قبول المرضى في أحد الأجنحة بناءً على حالتهم ونوع المرض الذي يعانون منه. يتم تقسيم الأجنحة حسب التخصص، ويتم تقسيم الأسرة أيضًا حسب الجنس وعمر المريض وحالة المرض.

يتم قبول المرضى الذين يحتاجون إلى رعاية فورية في “سرير للمرضى الداخليين” كإدخال طارئ، في حين أن المرضى الذين يحتاجون إلى رعاية للمرضى الداخليين ولكن لا يحتاجون إلى قبول فوري يتم وضعهم في قائمة الانتظار وإدخالهم في التاريخ الذي يرغب فيه الطبيب المعالج أو كلما توفر سرير.

الرعاية الصحية الثلاثية

يمكن لزوار البحرين الاستفادة من الرعاية الصحية المتخصصة. في حالة الحصول على بطاقة تسجيل السكان، يكون العلاج متاحًا في إطار نظام الرعاية الصحية فى البحرين العامة؛ ومع ذلك، لن يكون العلاج مجانيًا للأجانب، بغض النظر عن نوع العلاج.

الرعاية الصحية الخاصة

يختار غالبية المغتربين في البحرين التأمين الصحي الخاص ويستخدمون المرافق الطبية الخاصة بمحض إرادتهم. يوجد في البحرين عدد قليل من التأمينات الطبية الخاصة، وتختلف سياساتها حسب هويتك. تتوفر تغطية عائلية وفردية.

رعاية الأم والطفل

تحظى الأمهات والأطفال باهتمام خاص في نظام الرعاية الصحية في البحرين، والذي يتضمن مرفقًا مخصصًا لرعاية الأم والطفل في كل مستشفى. إنه جزء من برنامج الرعاية الصحية الوقائية التابع لوزارة الصحة، والذي يهدف إلى ضمان صحة ورفاهية جميع الأمهات والأطفال قبل وبعد الولادة.

لا تقتصر خدمات الرعاية الصحية في البحرين على حديثي الولادة والأطفال؛ وبدلاً من ذلك، تبدأ الدورة باهتمام خاص بالمرأة الحامل وتستمر من خلال برامج رعاية الأمومة والطفولة. يمكن للمرأة الحامل الاستفادة من مجموعة متنوعة من الخدمات الصحية، بما في ذلك التطعيمات ومتابعة ما قبل الولادة والفحوصات الصحية. بالإضافة إلى ذلك، يشتمل البرنامج على ندوات تثقيفية لما بعد الحمل حول موضوعات مثل الرضاعة الطبيعية ولقاحات الطفولة وغيرها من الموضوعات ذات الصلة.

قبلت البحرين كل هذه الإجراءات من أجل تحقيق الهدف (3) من أهداف التنمية المستدامة: الصحة الجيدة والرفاهية لجميع أعضاء المجتمع، وهو جزء من استراتيجية البحرين 2030.

عندما يولد طفلك، يبدأ الطريق إلى صحة أفضل بإصدار شهادة الميلاد وبطاقة الهوية والتطعيمات المجانية المجدولة، من بين أمور أخرى.

أقرأ أيضاً:

وظائف البحرين: كيف تحصل على وظيفة في البحرين عبر الانترنت

المغتربين في البحرين: دليل المغتربين لشراء عقار في البحرين

المستشفيات في البحرين: قائمة المستشفيات في البحرين للمغتربين

مقالات ذات صلة

تحميل التعليقات