تؤثر المباني الخضراء بشكل كبير على المستوى البيئي و الاقتصادي و الاجتماعي، من الفوائد البيئية لتلك المباني اعتمادها على المصادر الحيوية و القابلة لإعادة التدوير او المواد المتجددة.

و يعتمد تصميم المبنى إلى استخدام الطاقة المتجددة مثل ” الطاقة الحرارية الأرضية، والطاقة الشمسية و الأخشاب ” و كفاءة الطاقة و المياه و استخدام أساليب جيدة العزل. 

و فوائد المباني الخضراء على المستوى الاجتماعي ترجع إلى أنها تعمل على تحسين نوعية البيئة والحياة من خلال تعزيز صحة الأفراد المحيطين بها و راحتهم بسبب استخدام تقنيات العزل من الصوت و الحرارة و تحسين إدارة الإضاءة و الطاقة. 

ما هي المباني الخضراء؟

هي مستقبل المباني وهذا أمر مؤكد. المباني الخضراء هي المباني الصديقة للبيئة بالإضافة إلى كونها تتمتع بكفاءة عالية في استخدام الموارد طوال دورة حياتها.

معظم البلدان الآن تتبنى مفاهيم المباني الخضراء وغيرها من البلدان في طريقهم للانضمام الى تبني ذلك المفهوم أيضا. كذلك الأمر على المستوى الفردي، فالعديد من الأشخاص والمستثمرين إزداد إهتمامهم بشكل ملحوظ بالمنازل المستدامة.

ولكن لماذا تهتم البلدان في جميع أنحاء العالم بمثل هذا النوع من المباني؟

مميزات المباني الخضراء

مميزات المباني الخضراء

1- التكلفة:

تكاليف المباني الخضراء هي نفسها نفس تكاليف المباني العادية وأحيانا تكلف أكثر قليلا لأنها تحتاج إلى مواد خاصه لبنائها. ولكن، يجب عليك معرفة أن تكاليف البناء العادية لن تتوقف بعد عملية البناء إذ أنها ستتطلب دائما صرف الأموال على الصيانة، التجديد، التشغيل أو حتى الهدم.

هذا لا يعني أن المباني الخضراء لن تحتاج للصيانة أو التجديد أيضا، ولكن بما أن تلك المباني تم  بناؤها من الموارد الطبيعية فجميع تلك الأعمال التجميلية أو التشغيلية للمبنى ستأخذ وقت أكثر حتى يستدعي الأمر القيام بها ولذلك فإن الاستثمار في المباني الخضراء هو 10 مرات أكثر ربحا من تلك المباني العادية.

2- الكفاءة:

هذا هنا ينقسم إلى ما يلي:-

أ- كفاءة إستخدام المياه:-

المباني الخضراء لا تعرف معنى كلمة “إضاعة شئ”، ولذلك تقوم تلك المباني بإعادة تدوير مياه الأمطار والمياه الرمادية واستخدامها لتنظيف المرحاض على سبيل المثال.

ب- كفاءة إستخدام الطاقة:

هذه المباني توفر الطاقة أكثر من تلك التي بنيت من الطوب. إنها تعتمد فقط على كل موارد الطاقة مثل الطاقة الشمسية، والطاقة المائية وطاقة الرياح المتجددة والتي تستخدم للحرارة والكهرباء و كل ذلك من شأنه تحسين نوعية الهواء في الأماكن المغلقة.

ج- كفاءة الموارد المستخدمه:

يتم بناء المباني الخضراء من مواد طبيعية وغير سامة والمعاد تدويرها التي لا تكلف كثيرا مثل الخيزران والقش، والمعادن المعاد تدويرها أو الخرسانة الصديقة للبيئه…إلخ

3- الحفاظ على البنية التحتية:

تلك المباني تتميز بكفائتها المطلقة في إستخدام الطاقة وإمدادات المياه و ذلك يساعد في مد قدرات البنية التحتية المحلية إلى حد كبير و إطالة عمرها.

4- عائد إستثماري مربح:

نظرا أن تلك المباني يتم بناؤها و تشغيلها من الموارد الطبيعية، فهي بذلك تعتبر إستثمار مربح للغاية إذ أن وحدات تلك المباني تباع بأسعار عالية مما يجعل من تلك المباني إستمثار غاية في الربحية بعوائد مجزية.

ولكن كما نعلم جميعا أن لا يوجد شئ كامل، فالمباني الخضراء لها عيوبها أيضا المتمثله في الأتي:-

عيوب المباني الخضراء

عيوب المباني الخضراء

1- الموقع:

بما أن هذه المباني تعتمد على الشمس للحصول على الطاقة، فإنها تحتاج إلى موقع متميز تسهل لأشعة الشمس الوصول إليه و ذلك قد يتطلب في بعض الأحيان وضعها في جهة مقابلة للمنازل الأخرى.

2- التوافر:

المواد اللازمة لبناء هذا المبنى في بعض الأحيان يصبح من الصعب الحصول عليها  خصوصا في المناطق المدنية حيث الحفاظ على البيئة ليس هو الخيار الأول لقاطنيها.

لذلك شحن هذه المواد سيزيد من تكلفة المبنى.

3- عدم توافر نظم تبريد الهواء:

هذه المباني تعمل على الحرارة لتوليد الطاقة، وبالتالي فهي ليست مصممة للمناطق الساخنة لأنها لا تمتلك أي أنظمه لتبريد الهواء، لذلك سوف تكون هناك حاجة لمكيفات الهواء الأمر الذي سيجعل هذه المباني لا تمت بصله لمفهوم “صيق للبيئه”.

٤-احتياج المباني الي وقت اطول في بنائها وتصميمها

تعتمد تصميمات المباني الخضراء طريقة خاصة تُراعي من خلالها الظروف البيئية المحيطة، وقد تستغرق هذه الطريقة وقتًا أطول من طرق التصميم العادية.

٥- تكلفة البناء

في الوقت الحالي يحتاج بناء المباني الخضراء إلى تكلفة أكبر من المباني العادية لأنها تعتمد على الكثير من المواد الطبيعية منها ما قد لا يتوافر في كل الاوقات و الاماكن .

هل نعتمد المباني الخضراء كمستقبل البناء إذًا؟

بعد توضيح مميزات و عيوب بناء المباني الخضراء،يمكننا الآن قول انها فكرة عملية يمكن تنفيذها في أماكن وبلاد كثيرة ، لكثرة فوائدها مع الأخذ في الاعتبار عيوب بنائها من توافر ظروف بيئية معينة و مواد بناء و غيرها، لكننا لا نستطيع الاعتماد عليها بشكل أساسي كحل أساسي لمشكلة الإسكان في كثير من الأماكن حتى إيجاد حلول عملية لبعض عيوبها.

مقالات ذات صلة

تحميل التعليقات