دعنا نأخذ جولة في عبق التاريخ لنرى بعض مساجد البحرين رائعة الجمال  ونتعرف على تاريخ مملكة البحرين المعماري، سوف نرى سوياً في هذه الجولة نماذج معمارية فريدة من نوعها مثل مسجد الفاتح و مسجد الخميس.

المسجد ليس فقط المكان الذي يقيم به المسلمون الصلاة، بل هو أيضاً المكان الذي يتعلمون فيه الدين، كما أنه رمز معماري قوي للعمارة العربية والإسلامية. تضم المساجد عادة قباب أنيقة، ومآذن مزخرفة، وقاعات صلاة فسيحة، ويتم بنائها بعدد من أساليب المعمار المتنوعة. يظهر في مساجد البحرين عدد من تلك الأساليب المعمارية المتنوعة.

تضم مملكة البحرين عدد كبير من المساجد، بعضها قديم، وبعضها حديث، ولكن جميعها رائع التصميم والمعمار. اليك بعض من تلك المساجد.

مسجد الفاتح

مسجد الفاتح

سُمي هذا المسجد بمسجد الفاتح تيمناً بمؤسس مملكة البحرين أحمد الفاتح، وقام ببناء المسجد ملك البحرين الراحل الشيخ عيسى بن سلمان آل خليفة، وذلك عام 1987.

يمتد هذا المسجد الضخم على مساحة 6500 متر مربع، وهو أكبر مكان عبادة في البحرين وواحد من أكبر المساجد في العالم. ويمكن أن يستوعب المسجد حتى 7000 مُصلي في وقت واحد.

قبة المسجد العملاقة مصنوعة بالكامل من الألياف الزجاجية، وهي أكبر قبة من الألياف الزجاجية في العالم. أرضيات المسجد من الرخام الإيطالي والثريا الكبيرة الموجودة في المسجد مصنوعة في النمسا. أما الكتابات الزخرفية على حوائط المسجد فتمت كتابتها بخط قديم يدعى البحرين.

عام 2006 تمت اضافة مكتبة إلى المسجد، مكتبة مركز أحمد الفاتح الإسلامي، وتضم المكتبة 7000 كتاب، يبلغ عمر بعض هذه الكتب 100 عام، وبعضها أقدم من ذلك.

ونظراً لعمارته الإسلامية الفريدة، يعد مسجد الفاتح واحد من أهم المزارات السياحية في البحرين، ويمكنك زيارته أي يوم في الأسبوع عدا الجمعة حين يستقبل المسجد المصلين فقط. وتتوفر جولات سياحية إلى المسجد والمكتبة بعدة لغات مختلفة.

مسجد الخميس

مسجد الخميس

رغم اختلاف النظريات عن الوقت المحدد لبناء هذا المسجد، يتفق جميع العلماء أنه أول مسجد تم بنائه في البحرين، وواحد من أقدم المساجد في المنطقة. كما يتفق العلماء على أن المئذنتين لم يتم بنائهما في نفس الوقت، ولكن يفصل بينهم قرنين من الزمان.

وقد تم قريباً ترميم المسجد، مع الأخذ في الاعتبار أسلوب البناء القديم ومواد البناء الأصلية. ويعد مسجد الخميس واحد من أهم العلامات المعمارية في البحرين، لقد تم ترميم وإعادة بناء المسجد عدة مرات عبر القرون حتى أنه الآن يعد شاهد على تاريخ المملكة.

مسجد سيادي

مسجد سيادي

هذا المسجد جزء من مجمع يضم منزل ومجلس، والمجمع جزء من طريق اللؤلؤ، واحد من مواقع التراث العالمي التابعة لمنظمة اليونسكو، والمسجد أقدم مبنى في المجمع.

أهدى عيسى بن جاسم بن يوسف سيادي هذا المسجد إلى مجتمع المحرق عام 1865، وقد تم ترميم وتجديد المسجد عدة مرات منذ ذلك التاريخ. المسجد الموجود الآن، والذي مازالت تقام به الصلوات كل يوم، يعود بنائه إلى عام 1910.

المسجد علامة تاريخية ومعمارية هامة في المملكة، وهو أقدم مسجد في المحرق وواحد من أقدم مساجد البحرين.

مسجد بيت القرآن

مسجد بيت القرآن

تم بناء مسجد بيت القرآن عام 1990، والمسجد جزء من مجمع متكامل هو بيت القرآن. يقع المجمع الإسلامي المتكامل في منطقة الحورة ويضم متحف ومسجد ومكتبة ومدرسة وقاعة محاضرات.

تصميم المجمع مستوحى من تصميم مسجد تقليدي من القرن الثاني عشر، وتغطي قبة ضخمة من الزجاج الملون دقيق التصميم القاعة الكبرى والمسجد، بينما يغطي المحراب الذي يدل على اتجاه القبلة مجموعة من البلاطات الخزفية الزرقاء تظهر بها آية الكرسي.

مسجد العدلية

مسجد العدلية

تم بناء هذا المسجد منذ ما يزيد عن 70 عاماً، وقد كان أول مسجد يتم بنائه في المنطقة، وظل المسجد الوحيد بها لوقت طويل. ويظهر في المسجد نموذج رائع للعمارة الإسلامية، وخاصة في قبة المسجد المميزة.

تمت إعادة تجديد المسجد عدة مرات خلال السنوات، وأحدثها هذا العام حين أُضيف طابق ثاني إلى المسجد ليستوعب عدد أكبر من المصلين.

مسجد يتيم

مسجد يتيم

واحد من مساجد البحرين المتميزة في التصميم والمعمار، تظهر دقة العمارة الإسلامية في هذا المسجد المميز، وتظهر في المسجد كذلك مئذنة برج ساعة فريدة من نوعها.

يقع المسجد في الجزء القديم من المنامة قرب باب البحرين، ويعد واحد من المعالم السياحية المميزة في المنطقة. وقد قام بتصميم المسجد الرائع المهندس المعماري الشهير عبدالواحد الوكيل.

للمزيد عن العمارة في البحرين انظر أيضاً:

مباني البحرين: أفضل نماذج العمارة البحرينية

جولة في تاريخ البحرين: قلاع البحرين الأثرية

سحر الماضي: تعرف على 5 من أفضل الأسواق القديمة في البحرين