التمتع بتناول الطعام اللذيذ مع الصحبة الطيبة هو أحد أمتع الأشياء في الحياة، ولذلك يعد تصميم ديكور غرفة طعام مثالية من الأهمية بمكان. تصميم ديكور غرفة طعام أنيقة يمكنك بها مشاركة الطعام مع أحبابك شيء سيجعل حياتك أكثر متعة.

 يجب أن تلبي غرفة الطعام احتياجات أسرتك، سواء كنت تحب إقامة العديد من الولائم لأفراد الأسرة والأصدقاء أو تفضل تناول الطعام بهدوء مع أسرتك.

غرفة الطعام المثالية مكان جميل، مكان تجتمع به الأسرة بأكملها للإحتفال بالمناسبات الخاصة أو حتى تجتمع وجبة عائلية بسيطة.

لذلك إليك هنا بعض النصائح التي سوف تساعدك على تصميم ديكور غرفة طعام مثالية.

إدرس الإضاءة

إدرس الإضاءة

يجب أن تكون الإضاءة في غرفة الطعام مرنة وقابلة للتعديل حسب الجو الذي ترغب بتوفيره في الغرفة في أي وقت أو مناسبة.

أحد أفضل الطرق لتحقيق ذلك هو تعليق إضاءة يمكن التحكم في درجتها فوق الطاولة مباشرة. هذه الإضاءة تجعل التركيز الأساسي على طاولة الطعام.

يمكنك أيضاً أن توفر إضاءات جانبية، على الحوائط أو كإضاءة مستقلة، بما أن معظم التجمعات والولائم تبدأ في المساء ولا توجد إضاءة طبيعية.

فكر جيداً قبل اختيار الأثاث

فكر جيداً قبل اختيار الأثاث

أهم مكونات غرفة الطعام هي الطاولة والكراسي، لذلك يجب أن تهتم باختيارهم.

قم بقياس مساحة غرفة الطعام بدقة قبل اختيار الأثاث المناسب، مع حساب أي نوافذ أو أبواب قد تقطع المساحة.

يجب أن تكون الطاولة كبيرة بما فيه الكفاية لتسمح لجميع أفراد الأسرة بالجلوس حولها براحة، ولكن في نفس الوقت تسمح بمساحة كافية للحركة من حولها.

هناك العديد من التصميمات المختلفة لطاولات الطعام، كما أن هناك العديد من الخامات المختلفة، مثل الخشب والرخام والزجاج، وكل من هذه الخامات له تأثير مختلف على التصميم. إدرس الشكل والإرتفاع والتصميم قبل أن تقرر.

على الجانب الآخر، أهم عامل في اختيار الكراسي لغرفة الطعام يجب أن يكون الراحة، ولتحقيق هذه الراحة أيضاً يجب عليك مراعاة ارتفاع الكرسي وارتفاع الطاولة.

قم باختيارات جريئة

قم باختيارات جريئة

غرفة الطعام هي أحد أفضل الأماكن في المنزل والتي يمكنها تحمل لمسة من التمرد في التصميم مع الحفاظ على جو الأناقة والرقي.

الأعمال الفنية الغريبة وقطع الأثاث الملفتة وورق الحائط الملون والمزين، جميعها تبدو رائعة في غرفة الطعام.

يمكنك كذلك القيام باختيارات جريئة في الألوان في غرفة الطعام، سواء كان ذلك في الجدران أو الأقمشة أو كلاهما.

بالإضافة إلى ذلك إذا كنت ترغب في إضافة عمل فني مميز غرفة الطعام هي أفضل مكان لذلك.

من أفضل الأمكان لإضافة قطعة مميزة إلى الغرفة هي القطعة المركزية على الطاولة،  فهي نقطة محورية ملفتة للأنظار، خاصة عندما لا تكون الطاولة مستعملة للطعام.

يمكنك استخدام هذه القطعة لضم كل عوامل التصميم معاً أو استخدامها كقطعة جريئة تلفت الأنظار، الإختيار لك.

كيف تريد استعمال غرفة الطعام

كيف تريد استعمال غرفة الطعام

فكر جيداً في الطريقة التي تريد أن تستعمل بها غرفة الطعام قبل أن تبدأ في التصميم. هل تخطط للقيام بالعديد من العزائم والولائم؟ هل سوف تحتاج إلى إضافة المزيد من المقاعد؟ أو حتى ملحق للطاولة؟

ضع في اعتبارك عدد الأشخاص الذين سوف يجلسون لتناول الطعام على هذه الطاولة كل يوم، والعدد الإضافي الذي ترغب في استقباله أحياناً.

إذا كنت ترغب في إقامة العديد من الولائم بشكل متكرر فمن الهام أن تقوم باختيار أثاث يتناسب مع هذا.

وعلى صعيد آخر ربما كنت ترغب في استخدام جزء من الغرفة كمكتب منزلي، أو حتى مكان للأشغال اليدوية.

رتب أولوياتك جيداً ثم صمم ديكور غرفة الطعام تبعاً لهذه الأولويات.

صمم مكاناً يناسب جميع أفراد الأسرة

صمم مكاناً يناسب جميع أفراد الأسرة

إذا كان لديك أطفال صغار، أو كنت تخطط لانشاء أسرتك في هذا المنزل، احرص على أن تناسب الغرفة الأطفال إذا احتاج الأمر ذلك.

على سبيل المثال قم ببعض الإختيارات العملية مثل طاولة يصعب خدشها أو أقمشة تتحمل الإستعمال اليومي.

أو إذا كنت ترغب في تصميم غرفة طعام أنيقة، ولكن لا تريد القلق بشأن أي تلف محتمل، يمكنك أن تختار بعض عوامل التصميم الكلاسيكية. مثلاً قم باختيار ثريا أنيقة أو ورق حائط فاخر، أشياء لن تقع في متناول أيدي الصغار.

وفي النهاية أفضل تصميم ديكور لغرفة طعام مثالية هو التصميم الذي يسمح لجميع أفراد الأسرة بالجلوس معاً لمشاركة الطعام.