التصميم الداخلي هو شكل من اشكال الفن الذي هو السائل مثل موجات المحيط، أبدا المستمر وكما البرية كما يمكن أن يكون.

في كل عام، يتم إدخال أفكار ومفاهيم جديدة في المنازل. الأنماط العام الماضي هي في الماضي ونسوا بالفعل.

قريبا، ونحن سوف تفعل الشيء نفسه على الزخارف المبهمة التي تقاطعت لهذا العام.

مع السنة تقريبا في نهايتها، قررنا الذهاب من خلال المفضلة لدينا تبدو التصميم الداخلي عام 2016.

1- الستانلس ستيل الأسود

الستانلس ستيل الأسود

أصبح الستانلس ستيل الأسود من الكلاسيكيات المفضلة، وخصوصا في تصميمات المطابخ، ويؤمن الكثيرون بأنه من الاتجاهات التي قد تبقى في عالم الديكورات. ودع العام 2016 الأجهزة المطبخية الملونة ورحب باللون الأسود الأنيق. ومن مميزات هذا اللون أنه من السهل مزجه مع خزانات المطبخ بمختلف أشكالها وألوانها.

 

2- النجف المعلق

النجف المعلق

النجف المعلق والبراق هو أول ما يلفت الانتباه حين يدخل الشخص إلى الغرفة. الهدف الرئيسي لاستخدام النجف هو إضاءة الغرفة، ولكنه أصبح أيضا من أهم قطع الديكور، خصوصا بأشكاله والجذابة وغريبة الأطوار أحيانا. ولكن هذا العام ظهرت أشكال النجف البسيطة والمتواضعة بلمسة بسيطة من الجمال البارز.

3- الزهور المنقوشة على الأقمشة

الزهور المنقوشة على الأقمشة

اشتهرت الأقمشة ذات نقوش الزهور المطبوعة في زمن جداتنا، ولكنه عاد اليوم ليتصدر كل أنماط الديكورات الحديثة، سواء كان ذلك في الأريكة بأكملها أو وسادة صغيرة على أريكة كبيرة. وقد عادت هذه الصيحة لتبقى.

4- غرف الطعام الرسمية

غرف الطعام الرسمية

شهد العام 2016 عودة لغرف الطعام الرسمية. لقد ولت الأيام التي كنا نأكل فيها  وجباتنا في عجلة أثناء مشاهدة التلفزيون. تعود هذا العام فكرة لم شمل العائلة للاستمتاع بالوجبات معا وتبادل أطراف الحديث وقضاء الأوقات الجميلة على مائدة الطعام الرئيسية في المنزل. ونأمل أن تستمر هذه الصيحة للأبد.

5- مرايا الحمامات الصارخة

مرايا الحمامات الصارخة

مرة أخرى، جلب هذا العام الأدوات المنزلية بأشكالها البارزة والصارخة والغير متوقعة. هذه المرة، انها مرآة الحمام ولكنها ليست هناك لتخزين أدوات التجميل فقط. مرايا الحمام تعطي معنى مختلف للحمام، سواء إخترت مرآة الزجاج الحديثة أو إطار خشبي ذات مظهر ريفي.

6- المطابخ البسيطة

المطابخ البسيطة

خير الأمور ما قل ودل، وهذا ما رأيناه في عام 2016 وخصوصا في ديكورات المطابخ، التي بدأت في التخلي عن كل ما زاد ويمكن الاستغناء عنه. أصبحت الرفوف مفتوحة، وصارت الجدران أقل والأجهزة بسيطة، مما يوفر المزيد من المساحات للتحرك دخل المطبخ. هذا لا يجعل المطبخ يبدو أكبر، ولكنه يضيف شعورا بالراحة لا مثيل له.

7- تشطيبات غير لامعة

تشطيبات غير لامعة

بينما شهد عام 2015 صيحات الديكورات المعدنية، جاء العام 2016 ليغير كل المفاهيم حيث أصبح الناس يبحثون عن اللمسات الأكثر هدوءا، وذلك باستخدام المعادن المؤكسدة، وطلاء الزجاج الامع، ودهانات الطباشير النهائية. كما أن هذه اللمسات تمتزج  بسهولة مع كل الديكورات والصيحات الأخرى التي شهدها هذا العام في كل غرفة من المنزل.

8- حمامات تتنفس

حمامات تتنفس

الحمام هو أحد أهم الغرف في أي منزل، ولكن بطريقة أو بأخرى دائما ما نجد الكثير من الفوضى والأغراض الزائدة في الحمام. في هذا العام، إهتم الخبراء بالحمام كما اهتموا بجميع غرف المنزل الأخرى،ومن هنا بدأنا نرى قطع مريحة من الأثاث، والنجف الحديث، وورق الحائط، وربما حتى بعض الزهور الطبيعية. وكل هذا في سبيل إعطاء الحمام مجالا للتنفس.

9- غرف معيشة بلا تكنولوجيا

غرف معيشة بلا تكنولوجيا

2016 هو عام الأسرة، وكما رأينا عودة غرف الطعام الرسمية، أصبحت غرف المعيشة الآن بلا تكنولوجيا، وذلك بهدف خلق مكان هادئ وجميل يجتمع به أفراد العائلة بدون وجود التلفزيون، وأجهزة الكمبيوتر، والأقراص المدمجة، ولا حتى الهواتف النقالة.

10- زينة غرفة المعيشة

زينة غرفة المعيشة

لا توجد طريقة أفضل لإلهاء أفراد العائلة عن الأجهزة الإلكترونية إلا من خلال إنشاء غرفة المعيشة ساحرة. حاولو اللعب بالألوان والمواد، فالعام 2016 فيه كل شيء صارخ وجذاب وغير مألوف. يمكنكم إضافة الحلي الزخرفية لإضافة روح إلى الغرفة، أو حتى الأقمشة غير تقليدية.

11- أرضية مسخنة

أرضية مسخنة

خاصية تسخين الأرضيات كانت شائعة داخل الحمامات، الآن هذه التقنية أصبحت حاضرة في العديد من المواقع الأخرى داخل المنزل مثل المدخل. أنه أمر رائع بالطبع، بالأخص خلال أوقات الشتاء قارصة البرد. لا شئ يضاهي إحساس أن تخطو على أرضية ساخنة لتغمرك بالدفء حين تدخل المنزل بينما الجو شديد البرودة بالخارج.

12- الرخام

الرخام

تخيل إضافة بعض القطع الرخامية في مواقع متنوعة داخل المنزل. إنه بالطبع مشهد يستحق العرض. يمكنك استخدام ساعات الحائط الرخامية، الرفوف، الشمعدانات، أقاصيص الزرع، وقطع أخرى.

13- قطعة أخرى تعود من جديد

قطعة أخرى تعود من جديد

المكاتب، نعم كما قرأتها، عادت المكاتب مرة أخرى إلى داخل غرف النوم. لا مزيد من العمل أثناء الاستلقاء على السرير، يمكنك أن تقوم بجلسة عمل سريعة على مكتب الفخم بغفة نومك. ولقد أثبت علميا أن العمل أثناء الجلوس على المكتب يزيد من الإنتاجية بشكل كبير.

14- جزر المطابخ

جزر المطابخ

لم تعد الجزر قطعة إضافية في المطابخ، بل أصبحت قطعة أساسية ومركزية لا غنى عنها في المطابخ العصرية لها استخدامات متعددة تشمل إعداد الطعام، الأكل، تناول مشاريب باردة مع الأصدقاء والأهل، وأنشطة أخرى متعددة.

15- الغرف المشمسة

الغرف المشمسة

إذا لم تستطع أن تخصص غرفة داخل المنزل للاستلقاء في آشعة الشمس، فيمكنك أن تتأكد أن الغرفة الأساسية بالمنزل، ربما غرفة المعيشة، يدخل بها كمية كافية من آشعة الشمس حيث أنها أصحت من التقاليع المتبعة في عام 2016.

16- مواقد التدفئة

مواقد التدفئة

مع دخول وسائل تقنية جديدة، يمكن بكل تأكيد الحصول على مساحات منزلية أكثر دفئا بدون المعاناة من رائحة الدخان، التلوث، أو أي عيوب أخرى لمواقد التدفئة. إنها تضفي لمسة خاصة من الراحة والفخامة على منزلك سترغب دوما في المحافظة عليها.

17- المزج بين لونين فقط

المزج بين لونين فقط

2016 هو عام اختيار لون موحد لأثاث غرفتك، أو بحد أقصى لونين فقط، بدلا من استخدام لون خاص ومنفصل لكل قطعة.

يمكنك ايضا قراءة :

تعرف على أكثر 8 اتجاهات التصميم الداخلي الشائعة لعام 2018 والتي ستجعل منزلك ينبض بالحياة

مقالات ذات صلة

تحميل التعليقات