العقارات مجال واسع وثري، توجد أفلام عقارية متعددة تناقش جوانب مختلفة من قطاع العقارات. يجب على العاملين في مجال العقارات مشاهدة بعض من هذه الأفلام، ويجب على المشترين مشاهدة البعض الآخر، ولكن الأكيد هو أن جميع هذه الأفلام ممتعة للجمهور.

هل تبحث عن فيلم تشاهده هذا الاسبوع، اليك قائمتنا لأفضل 6 أفلام عقارية، نضمن لك الاستمتاع بمشاهدة هذه الأفلام، حتى إذا لم تكن تهوى مجال العقارات.

ذا بيج شورت (العجز الكبير)

ذا بيج شورت (العجز الكبير)

هذا هو الفيلم الأمثل لأي شخص يريد أن يفهم كيف تحدث الفقاعة العقارية، أو كيف يمكن أن ينهار سوق العقارات. يضم الفيلم مجموعة كبيرة من النجوم، وتسير أحداثه بطريقة غير متوقعة، ويشرح مفاهيم عقارية صعبة بطريقة يسهل فهمها للمشاهد العادي.

تم عرض الفيلم عام 2015، وقصة الفيلم مبنية على الكتاب الناجح: العجز الكبير: من داخل ماكينة يوم القيامة، والذي كتبه مايكل لويس. وقد فاز الفيلم بجائزة أفضل فيلم مستوحى من كتاب في العام الذي عرض فيه.

ويضم الفيلم عدد ضخم من نجوم السينما، من بينهم كريستيان بايل، ورايان جوسلينج، وسيلينا جوميز، وبراد بيت، وماريسا تومي.

يحكي الفيلم قصة عدد من السماسرة والمحللين قاموا بتحليل سوق العقارات بطريقة صحيحة ليكسبوا مبالغ ضخمة عندما انهار السوق، ويعد من أهم الأفلام العقارية التي يجب أن يشاهدها أي شخص مهتم بسوق العقارات، أو أي شخص يريد أن يفهم هذا السوق.

جلين جاري جلين روس

جلين جاري جلين روس

تم عرض هذا الفيلم عام 1992، ويعد من أفضل الأفلام العقارية وأكثرها تسلية ومتعة. يظهر هذا الفيلم المنافسة الشرسة بين سماسرة العقارات، والجانب القبيح لتلك المنافسة في بعض الأحيان. والفيلم من بطولة أليك بالدوين، و إد هاريس، وكيفين سبايسي.

الفيلم مستوحى من مسرحية حائزة على جائزة بوليتزر تحمل نفس الاسم، ويقول الكاتب ديفيد مامت أن القصة مستوحاة من عمله سمسار عقارات في فترة من فترات حياته، مع بعض المبالغة الدرامية بالطبع.

يبدأ الفيلم بعقد مسابقة لبائعي العقارات في احدى الشركات، الجائزة الأولى للمسابقة سيارة كاديلاك والجائزة الثالثة هي الفصل من العمل. منذ تم عرض هذا الفيلم وهو يعد نموذج يوضح ما يجب فعله وما لا يجب فعله عند محاولة بيع العقارات.

باسيفيك هايتس

باسيفيك هايتس

وصف أحد النقاد هذا الفيلم بأنه أول فيلم تشويق عن إخلاء السكان. ويحكي الفيلم عما يمكن أن يحدث إذا تطورت العلاقة بين المالك والمستأجر لما هو أكثر من مشاكل الإيجار العادية بمراحل.

يقوم زوجان بتأجير بضعة شقق في عقار يملكونه، ويؤجرون شقة منهم لأسوأ ساكن في التاريخ، لا يدفع هذا المستأجر الإيجار، ويدفع السكان الآخرين للهرب والزوجين للجنون، ولا يمكنهم طرد هذا المجنون من البيت.

تم عرض الفيلم عام 1990، وهو من بطولة ميلاني جريفيث و ماثيو مودين، مع مايكل كيتون الذي قام بأداء رائع في دور الساكن المضطرب عقلياً.

ذا موني بيت

ذا موني بيت

بالطبع يجعل توم هانكس أي فيلم يقوم ببطولته فيلم رائع، أضف إلى ذلك وجود ستيفن سبيلبرج (وإن كان هنا منتج فقط وليس مخرج) لتحصل على فيلم مميز.

يحكي الفيلم عما يحدث إذا تم النصب على أحدهم ليشتري منزل يحتاج إلى إصلاحات كثيرة، ما أن قام الزوجان في الفيلم بشراء قصر ضخم بمبلغ بسيط حتى بدأ المنزل في الانهيار. لقد خوف هذا الفيلم العديد من الناس من شراء منازل تحتاج إلى إصلاحات، والفيلم برغم من كونه كوميدي بالأساس الا أنه مخيف فعلاً!

يقع المنزل الذي تم تصوير الفيلم به في نيويورك،وتم بنائه عام 1898،  وقد تم إصلاح وتجديد المنزل الحقيقي كذلك، وتم بيعه عام 2002 بمبلغ 2.125 مليون دولار.

بوكيت ليستينج

بوكيت ليستينج

فيلم تشويق آخر تقع أحداثه في مجال العقارات، وقد تم عرض هذا الفيلم عام 2015. الفيلم مزيج من التشويق والكوميديا السوداء، ويظهر به الجانب القميء للصفقات العقارية الضخمة. قد لا يكون هذا الفيلم من أهم الأفلام العقارية وأكثرها واقعية، لكنه فيلم ممتع بشكل كبير.

يقوم زوجان بتعيين سمسار ليبيع فيلا في ماليبو، ويجد الرجل نفسه وسط عالم مظلم ومخيف لم يقرر الدخول اليه.

أوبن هاوس

أوبن هاوس

غالباً هذا هو فيلم الرعب العقاري الوحيد، وقد تم عرض الفيلم عام 1987. يحكي الفيلم قصة قاتل متسلسل يستهدف سماسرة العقارات، ويطلق عليه الإعلام في الفيلم قاتل البيت المفتوح. يقوم القاتل بالتواصل مع طبيب نفسي يذيع برنامج على الراديو للمزيد من الاهتمام.

وبينما لا يتحدث الفيلم عن السوق العقاري مباشرة، إلا أن أحداثه جميعاً تقع في هذا السوق، كما أنه فيلم ممتع ومرعب في نفس الوقت.

للمزيد من التسلية العقارية انظر أيضاً:

بيوت شهيرة: أشهر البيوت السينمائية التي نتمنى أن نعيش بها

منازل صغيرة: أصغر بيت في العالم